من نحن

في ظل التطور الاقتصادي المتنامي نسعى من خلال «إستدامة الدولية»لنسج شراكة حقيقية مع قطاع الأعمال بشقيه الحكومي والخاص من خلال تقديم الخدمات التدريبية والإستشارية المتخصصة بالعلاقات العامة والاتصال المؤسسي حيث تمثل العلاقات العامة  والاتصال المؤسسي دوراً هاماً  في تحقيق استراتجيات العمل ودعم بناء الصورة الذهنية للمؤسسة لدى الجمهور الداخلي والخارجي. ولقد ازداد الطلب في الآونة الأخيرة على تطوير أقسام العلاقات العامة، فلقد أصبحت العلاقات العامة من أهم الاقسام والادارات التى يجب على كل منظمة أو مؤسسة الاهتمام بتعزيزها، وذلك للدور الذي يشكله جهاز العلاقات العامة من حلقة الوصل الهامة  في استمرار الفهم المتبادل بين أي منظمة وجمهورها الداخلى والخارجي من أجل تعزيز ثقافتها وهويتها داخلياً وخارجياً، وهو المسؤول الأول عن ادارة السمعة وبناء الصورة الذهنية ومن هنا تكمن الاهمية البالغة للعلاقات العامة  فلقد أصبح من الثابت أن العلاقات العامة دعامة رئيسة من دعائم المؤسسات الاقتصادية.
 
 
ولهذا فإننا بإستدامة نعمل  برؤية منهجية تستند على دراسة واقعية لاحتياجات  قطاع العلاقات العامة والاتصال المؤسسي ولقد تخصصنا في هذا المجال  بشكل مهنى متخصص يتماشي مع أهمية ذلك القطاع  مما يجعل من إستدامة الخيار الأول لدى المتطلعين إلي صقل مهاراتهم في هذا التخصص، وذلك وفق أعلى معاير الجودة في تطبيق الخدمات التدريبية والإستشارية.
 
كما نهدف من خلال « إستدامة الدولية » بنقل أفضل الممارسات المهنية وتطبيقها محليا ولذلك ستسعي المؤسسة إلى تطوير قدراتها وإمكاناتها وبناء الشراكات مع المؤسسات الدولية الرائدة فى نطاق عمل ما تقدمه المؤسسة حرصاً على تقديم عمل مميز تفخر به أمام عملائها وتضمن به تحقيق تطلعاتهم.